الرئيسية
  •  تعليق صحفي:  السلطة بإجراءاتها السقيمة تضاعف الأزمة الصحية وتضيف إليها أزمات بعضها فوق بعض!

    تعليق صحفي: السلطة بإجراءاتها السقيمة تضاعف الأزمة الصحية وتضيف...

    الإثنين، 13 تموز/يوليو 2020 05:51
  • فلسطين كلها أرض محتلة قبل الضم أو بعده

    فلسطين كلها أرض محتلة قبل الضم أو بعده

    الخميس، 09 تموز/يوليو 2020 18:44
  • تعليق صحفي : التضليل والتلبيس الذي يمارسه النظام البحريني ورجال السلطة يفوق الوصف!

    تعليق صحفي : التضليل والتلبيس الذي يمارسه النظام البحريني ورجال...

    الأربعاء، 08 تموز/يوليو 2020 22:10
  • الشعب الأمريكي في هستيريا تسلح وكأنه في حالة حرب داخلية!!

    الشعب الأمريكي في هستيريا تسلح وكأنه في حالة حرب داخلية!!

    الأربعاء، 08 تموز/يوليو 2020 22:02
  • الانفصام بين الحكومات والشعوب...التشخيص والعلاج

    الانفصام بين الحكومات والشعوب...التشخيص والعلاج

    الأربعاء، 08 تموز/يوليو 2020 21:56

الشعب الأمريكي في هستيريا تسلح وكأنه في حالة حرب داخلية!!

ارتفعت مبيعات الأسلحة الصغيرةكالمسدسات والبنادق في أمريكا خلال حزيران الماضي بنسبة 145.3%، مقارنة مع الشهر نفسه من عام 2019 وجاء ذلك في تقرير اعتمد على معلومات يرصدها نظام المراقبة الجنائية الفورية التابع لمكتب التحقيقات الفدرالي، ويوضح التقرير أن حزيران الماضي شهد بيع مليونين و387 ألفا و524 قطعة سلاح.

وأشار التقرير نفسه إلى أن مبيعات الأسلحة خلال أشهر: آذار ونيسان وأيار شهدت زيادة بنسبة 79% مقارنة مع الأشهر نفسها من العام الماضي.

إن هذا الارتفاع الكبير في الإقبال على شراء الأسلحة يعكس حالة الخوف والاستنفار التي يعيشها الشعب الأمريكي بعد فشل الحكومة في التعامل مع جائحة كورونا وما نتج عن ذلك من أثار اقتصادية مدمرة وبطالة لعشرات الملايين، وكذلك يعكس حالة انعدام الطمأنينة في المجتمع الأمريكي خاصة بعد الأحداث العنصرية من قبل الشرطة الامريكية وقتلهم لجورج فلويد بطريقة عنصرية بشعة وما تبع ذلك من احتجاجات واضطرابات وأحداث عنف وحرق ونهب وتكسير في عدد من الولايات الأمريكية.

 يوما بعد يوم تظهر وتتضح بذور التفسخ في المجتمع الأمريكي وانعدام الثقة بالحكومة والتوجه للتسلح بالمسدسات والبنادق وزيف حالة الاستقرار الداخلي الذي كانت تتبجح به الولايات المتحدة وأن الفوضى والعنف في أمريكا كالنار تحت الرماد تهدئ تارة وتشتعل تارة أخرى.

 
مدير العلاقات العامة والإعلام في الشرطة يصرح بأنّ منع مسيرة حزب التحرير كان سياسيا ولم يكن معروف السبب
 
بثت إذاعة أجيال صباح اليوم تقريراً إذاعيا حول ما أقدمت عليه السلطة يوم أمس السبت 2-7-2011 من منع لمسيرة حزب التحرير في رام الله وما قامت به من إغلاق للمدينة واعتقالات للحيلولة دون تسير المسيرة، تخلل التقرير لقاء مع المهندس باهر صالح، عضو المكتب الإعلامي لحزب التحرير في فلسطين، ولقاء مع مدير العلاقات العامة والإعلام في الشرطة والذي اعترف بأنّ المنع كان سياسيا وليس قانونيا، في محاولته الإجابة على تناقضات السلطة التي أثارها المهندس في حديثه.
 
 
للاستماع إلى التقرير:
 
 
هذا وقامت الإذاعة نفسها ببث تقرير أخر حوى اقتباسات أخرى من كلام المهندس حول نفس الموضوع، في الفترة الإخبارية التالية.
للاستماع إلى التقرير:
 
 3/7/2011

 

 

خطب ودروس

مع الأحداث

الإصدارات

فعاليات حزب التحرير في فلسطين

حزب التحرير في العالم

آخر الإضافات

تابعنا عبر فيسبوك

من نظام الحكم في الإسلام

في دولة الخلافة هنالك قاضي المظالم وهو قاضٍ يُنصب لرفع كل مَظْلِمَةٍ تحصل في الدولة أو تحصل من الدولة على أي شخص يعيش تحت سلطان الدولة، سواء أكان من رعاياها أم من غيرهم، وسواء حصلت هذه المظِلمة من الخليفة أو ممن هو دونه من الحكام والموظفين.

كتاب

ومضات

مقالات