إصدارات المكتب الإعلامي - فلسطين

 

نقلت وكالة معا عن (صحيفة معاريف "الإسرائيلية") ليوم الاثنين 8/6/2009، أن الجنرال الأمريكي كيت دايتون يستعد لطرح خطة جديدة تهدف إلى توسيع الأجهزة الأمنية العاملة في الضفة الغربية من 3 إلى 10 كتائب...



 صرح الرئيس الأمريكي بعد لقائه رئيس السلطة الفلسطينية " أؤيد بقوة حلا يقوم على دولتين"، وقال بأنه كان "واضحاً جدا حول ضرورة وقف الاستيطان"، كما رفض أوباما الالتزام "بجدول زمني مصطنع"، وقال أوباما "أنه يجب على الفلسطينيين تحقيق مزيد من التقدم نحو تعزيز قواتهم الأمنية والحد من التحريض المعادي لإسرائيل الذي ينتشر في المدارس والمساجد". ونحن في حزب التحرير نرفض التدخل الأمريكي السافر والمهين في قضايا المسلمين، والإذعان الذي يبديه الحكام والسلطة، ونؤكد على ما يلي:



تحت شعار القدس عاصمة الثقافة انطلقت في بيت لحم فعاليات تم توصيفها بأنها ثقافية، وتوافق مع انطلاقها الإعلان عن انطلاق مشاريع توصف بأنها ثقافية وفنية، رصدت لها ملايين الدولارات بما يشمل خمسة ملايين دولار من السلطة الفلسطينية، وإزاء انطلاق هذه الفعاليات الاحتفالية، نجد لزاما علينا في حزب التحرير، ونحن نتبنى مصالح الأمة، ونحمل الإسلام حملا سياسيا، ونعمل على تغيير الأجواء السياسية بما يتوافق مع السياسة الشرعية، أن نبين التالي:

 

يشاهد المسلمون والعالم الدماء والأشلاء والشهداء من أطفال وشباب وشيوخ أهلنا في غزة، في الوقت الذي نسمع تصريحات اللوم والعتاب والتبكيت للضحية وإعطاء المبررات للعدوان الغاشم والإبادة الجماعية التي يقوم بها كيان يهود، وقد سبق هذا العدوان تصريحات التهديد والوعيد من قادة يهود التي كان أهمها تصريحات ليفني في القاهرة عقب لقائها الرئيس مبارك

 

 لقد تم تشكيل حكومة جديدة برئاسة سلام فياض ضمت مجموعة من الوزراء الجدد وبعض الوزراء القدامى وأثار هذا الأمر حفيظة بعض الفصائل بما فيها قسم من فتح وبعض النقابات.....ونحن في حزب التحرير نؤكد على ما يلي:

 

يسر المكتب الإعلامي لحزب التحرير في فلسطين مع بداية انطلاق عمله أن يتقدم للمسلمين بعامة وأهل فلسطين بخاصة بالتهنئة والتبريكات بمناسبة حلول عيد الفطر السعيد سائلين المولى عز وجل أن يتقبل منهم الصلاة والصيام والقيام وأن يجعلهم جميعاً من عتقاء شهر الخير ،