ومضات

كم أجرمت الرأسمالية وأزهقت أرواح الضعفاء!!

 أظهرت صورة جديدة مأساة المهاجرين الذين يحاولون عبور الحدود المكسيكية نحو الولايات المتحدة الأمريكية، بحثا عن حياة أفضل، لكنهم وجدوا الموت غرقا، بدلًا من تحقيق حلمهم، وترصد الصور الجديدة أبا وابنته تطفو جثتهما فوق المياه بجانب إحدى ضفاف نهر "ريو جراندى"، بعدما غرقا في مياهه، التي تمثل إحدى نقاط الحدود بين المكسيك وأمريكا.

إنّ براثن الرأسمالية وشرورها لم يقتصر أذاها على المسلمين الذين يرزحون تحت استعمارها، بل قد طالت كل البشرية، وما زالت الصور والوقائع المتجددة والمتواصلة تفضح إجرام الرأسمالية وفسادها. فالرأسمالية مبدأ غير إنساني وضعه بشر مجرمون فقننوا وفلسفوا مص دماء الشعوب وإزهاق أرواح الفقراء والضعفاء من أجل حفنة من المتنفذين والرأسماليين، وإن ادعوا غير ذلك، فالواقع يكذبهم وحياة البؤس والضنك التي طغت على أغلب شعوب العالم أكبر شاهد على إجرام وفساد الرأسمالية، وفي مقدمة الدول الرأسمالية المجرمة أدعياء الديمقراطية الولايات المتحدة الأمريكية، فما أحوج البشرية إلى شريعة الإسلام العظيمة لتنقذهم وتنصف المظلومين وتأوي المشردين وتطعم الجوعى، شريعة الرحمة والهداية.

Alternative flash content

Requirements

Alternative flash content

Requirements