فعاليات حزب التحرير في فلسطين

شباب حزب التحرير يعقدون درسا في نابلس في ذكرى هدم الخلافة

عقد شباب حزب التحرير درسا في مسجد الروضة - نابلس بعد صلاة المغرب يوم السبت 6/4/2019 في الذكرى الثامنة والتسعين لهدم الخلافة.

هذا وقد تناول الدكتور محمد شديد فضل بلاد الشام وفضل بيت المقدس وفضل السكنى في بيت المقدس وأكناف بيت المقدس، مذكرا بأن كل من غزا بلاد المسلمين كانت نهايتهم في بيت المقدس وأكناف بيت المقدس، فالتتار كانت نهايتهم في عين جالوت والصليبيون كانت نهايتهم في حطين والدجال ستكون نهايته بباب لد، ويأجوج ومأجوج ستكون نهايتهم في بيت المقدس في جبل الطور.

وقد ربط المدرس ذلك بالإسراء والمعراج حيث ذكر أن الاسراء والمعراج كان تطويبا روحيا لهذه البلد المباركة وكان بعدها تطويبها سياسيا وعسكريا على زمن أمير المؤمنين عمر بن الخطاب رضي الله عنه. ومبشرا بأنها ستكون منطلق الفتح لأوروبا وما وراءها.