فعاليات حزب التحرير في فلسطين

كتلة الوعي في كل من جامعة الخليل وبوليتكنك والقدس وبيرزيت تضع الطلاب أمام حقائق، لتكون مواقفهم منبثقة من عقيدتهم ومتناسبة مع ما يحدث لأهلهم من قتل وانتهاكات...

في ظل ما يقوم به يهود من جرائم بشعة بحق أهل فلسطين، من قتل واقتحام مستوطنيه للأقصى المبارك، والتنكيل بالأسرى، نظمت كتلة الوعي -الإطار الطلابي لحزب التحرير- في كل من جامعة الخليل وبوليتكنك والقدس وبيرزيت مجموعة من النشاطات، بهدف أن يكون للطلاب مواقف مستمدة من عقيدتهم، وتناسب ما يقوم به يهود من اعتداءات وانتهاكات ضدّ أهلهم في فلسطين، ومن هذه النشاطات:

  • تنظيم وقفة في جامعة بوليتكنك تخللها إلقاء كلمة...
  • إلقاء كلمة بدعوة من مجلس الطلبة في بيرزيت...
  • توزيع ورقة في جامعتي الخليل والقدس- أبو ديس بعنوان (دماء الشهداء لعنة على الخونة والمطبعين .. وتحريك الجيوش هو الرد على جرائم يهود).
  • توزيع بطاقة ورفع وتعليق كراتين في ساحات جامعتي الخليل وبوليتكنك...

أكَّدت كتلة الوعي من خلال هذه النشاطات على مجموعة من الحقائق مثل:

أولاً: أن جرائم يهود لن يوقفها سلام ولا مفاوضات ولا مؤتمرات، ولا يكون بالمطالبة بحل الدولتين الأمريكي الذي يعطي معظم فلسطين ليهود، ولا يكون بالحماية الدولية التي تعني استجلاب احتلال جديد لها، بل يكون بطريق واحد لا غير، وهو أن تُشحَن جيوش المسلمين للجهاد في سبيل الله، لاقتلاع كيانه من جذوره.

ثانياً: أن فلسطين كل فلسطين، بأرضها وقدسها شرقيها وغربيها وأقصاها أرض باركها الله، وهي في قلوب جميع المسلمين... من يتنازل ليهود ولو عن شبر واحد منها هو خائن لله ولرسوله وللمؤمنين...

ثالثاً: قضية فلسطين قضية عسكرية سياسية... والخروج من تبعية الغرب لا يكون إلا بعودة الخلافة.

وقد لاقت هذه النشاطات استحساناً من قبل طلاب الجامعة... نسأل الله أن يمنَّ على المسلمين بالنصر والتمكين، وينتقم لأهل فلسطين من يهود ومن كل من تآمر عليهم. 

﴿وَيَوْمَئِذٍ يَفْرَحُ الْمُؤْمِنُونَ بِنَصْرِ اللَّهِ﴾

29/9/2021