التعليقات الصحفية

السلطة تواصل حملتها ضد أعضاء حزب التحرير بسبب نشاطهم الرافض لقانون الضمان

أقدمت أجهزة السلطة الأمنية مساء أمس الاثنين على اعتقال ثلاثة أعضاء من حزب التحرير في قلقيلية بسبب موقفهم من قانون الضمان ونشاطهم الرامي لتحذير الناس من تطبيق هذا القانون، حيث أن أحد المعتقلين كان قد ألقى مساء الجمعة الماضية محاضرة في جمع من الناس والوجهاء حول الآثار الكارثية لقانون الضمان.

يأتي ذلك بعد أن أقدمت السلطة على اعتقال سبعة آخرين من شباب الحزب في الخليل من ضمنهم الدكتور مصعب أبو عرقوب، عضو المكتب الإعلامي لحزب التحرير في الأرض المباركة فلسطين، ضمن حملة تشنها السلطة على الحزب بسبب موقفه القوي من قانون الضمان التهجيري، وهو ما يصعب على السلطة تمرير هذا القانون بالخداع والتضليل.

وبدوره أكد الحزب أنه ثابت على موقفه ومستمر في تصديه للمؤامرة ولن يغيره قمع السلطة أو فرعونيتها أو همجيتها، وأن قمع السلطة وملاحقتها لشباب الحزب دليل إضافي على افلاسها وعلى جور قانونها الذي تحاول فرضه بالقوة والترهيب، وشدد الحزب على أن هذه الملاحقات لن تفت من عضد شبابه ونشاطهم بل ستزيدهم عزماً واصرارا، والتجربة خير برهان.

 4-12-2018