التعليقات الصحفية

حرائر فلسطين يتبرأن في اجتماع حاشد في الخليل من سيداو والجمعيات المشبوهة

وسط حشد كبير من النساء، علت نداءات  حرائر فلسطين  بالهتاف "قائدنا للأبد سيدنا محمد صل الله عليه وسلم" وطالب الحشد المجتمع في ديوان آل الحرباوي  بإسقاط اتفاقية سيداو.

 جاء ذلك ضمن فقرات متعددة وكلمات متنوعة خلال اجتماع حاشد جاء تلبية لدعوة الحاجة أم عصام السيد في ديوان الحرباوي الذي اكتظ بالحرائر اللواتي لبين الدعوة من مدن فلسطين ليؤكدن رفضهن التام للاتفاقية.

وقد افتتحت الجلسة بآيات عطرة من الذكر الحكيم تلتها أم الشهيد أم محمد الجعبري، ثم كلمة ترحيبية مسجلة للحاجة أم عصام أرملة عميد الاصلاح الحاج عبد المعطي السيد في فلسطين حيث رحبت فيها بالضيوف الكرام وشدت على أيديهن بإسقاط سيداو ثم أكملت الترحيب ابنة الحاجة أم عصام المربية الفاضلة أم فراس.

 وافتتحت الاجتماع  أم ابراهيم، من القدس  الحاصلة على درجة الماجستير في علاج اللغة والاتصال ودرجة الماجستير في إدارة تربوية وجماهيرية، وقد تحدثت عن خطورة الاتفاقية وبنودها المخالفة للشريعة الإسلامية وعلى الجهات الداعمة والمشبوهة والممولة لها ومطالبة السلطة بإلغائها من قبل نساء فلسطين.

وتحدثت  الأستاذة الجامعية الباحثة في علم البيوتوكنولوجي دعاء أبو اشخيدم من الخليل عن الجمعيات النسوية المشبوهة في الترويج للأفكار التي تضمنتها الاتفاقية.

وأكدت السيدة عفت الجعبري عضو مجلس أمناء الاتحاد النسائي الإسلامي العالمي، على  أن سيداو مخالفة للشريعة الاسلامية.

وتحدثت  السيدة أم جواد الزعتري، وهي تعمل كمدربة سياقة، عن الجمعيات النسوية المشبوهة وترويجها لأفكار التمرد والانفتاح بين نساء فلسطين بحجة تخليصهم من الظلم الواقع عليها غير آبهين لمخالفة ذلك لأحكام الإسلام، وحول توصيات هيومن رايتس، تداخلت نفين غنيم، من رام الله الحاصلة على درجة الماجستير في إدارة الجودة، واصفة توصيات هيومن رايتس بالشيطانية التي تهدف إلى  تنفيذ بنود سيداو التي تسعى إلى نشر الرذيلة والوقوع بالفاحشة.

 وقد تم عرض فيديو للدكتور اياد قنيبي تحدث فيه عن المكائد التي تحاك للمرأة في فلسطين ...تبعها  كلمة لمدرسة المساجد  أم بهاء البدرساوي  تحدثت عن دور السلطة في نشر أفكار تضمنتها اتفاقية سيداو من خلال وجود الأنشطة والفعاليات اللامنهجية في المدارس والجامعات واصدارها قانون حددت سن الزواج 18 سنه لكلا الجنسين.

وقد عرض على الحضور فيديو يظهر الأعمال الإفسادية التي قامت بها السلطة، وقامت المربية أم أسيد، من بيت لحم الحاصلة على درجة الماجستير في اللغة العربية، بالحديث حول معاناة المرأة الغربية في الغرب على خلاف تكريم الاسلام واحترامه لها كابنة وزوجه وأم.

تبع ذلك عرض فيديو يتحدث عن شهادات الغرب حول انتهاكه للمرأة وامتهان كرامتها وانسانيتها ...واستكمالا لما تم عرضه تحدثت الدكتورة ماجدة إدعيس من الخليل عن ايجابيات الزواج المبكر وأن الشريعة المطهرة حثت عليه.

وكانت الكلمة الاخيرة للمربية ام أسامة عياد حيث جددت فيها رفض واستنكار الحشد لاتفاقية سيداو جملة وتفصيلا ،... واختتمت الجلسة بقراءة البيان الختامي الذي تضمن رفض اتفاقية سيداو لمخالفتها الشريعة الاسلامية الغراء ونبذ الجمعيات النسوية المشبوهة التي تعمل وفق أجندات وتمويل غربية مشبوهة ومطالبة السلطة بإلغاء قانون تحديد سن الزواج ....وقد تعالت أصوات الحاضرات بالتكبير والرفض لاتفاقية سيداو ... .

7-1-2020

====================================

فيما يلي البيان الختامي للاجتماع

 

بسم الله الرحمن الرحيم

البيان الختامي لاجتماع حرائر فلسطين الرافض لسيدوا

فلسطين -الخليل -ديوان آل الحرباوي 7-1-

2020

 الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى اله وصبحه ومن والاه، أما بعد فقد اجتمع اليوم هذا الجمع الغفير من حرائر فلسطين للتدارس والتقرير في مصيبة سيداو ومفرداتها ونتائجها الوخيمة ـ وقد خرجنا من هذا الاجتماع المبارك بالبيان الختامي التالي: -

1.      نحن نؤكد على رفض اتفاقية سيداو ومفرداتها ونؤكد أن على السلطة الفلسطينية الانسحاب منها فورا-

2.      نعلن براءتنا التامة من الجمعيات النسوية المشبوهة التي تتلقى الدعم من الغرب لإفساد أهلنا، ونرى أن هذه الجمعيات هي رأس الحربة لكل مشاريع الإفساد في بلادنا المباركة فلسطين، ونعلن للعموم أن هذه الجمعيات لا تمثل نساء فلسطين وحرائرها، بل يمثلون أنفسهن فقط ونحذر هذه الجمعيات من الحديث باسمنا. -

3.      على السلطة الفلسطينية الكف عن العبث في قيمنا والكف عن جميع النشاطات اللامنهجية الإفسادية، مثل تعليم الدبكة والرقص والغناء والكف عن افتعال أنشطة الاختلاط المحرم، والبرامج الممنهجة لإفساد أولادنا في المدارس والجامعات

4.      نعلن رفضنا القاطع لقانون تحديد سن الزواج وعلى السلطة إلغاؤه . -

5.      نعلن أننا نرفض الوصاية من أي جهة كانت وأننا لم ولن نوكل أحدا بتمثيلنا والنطق باسمنا أيا كانت هذه الجهة، لا وزارة المرأة ولا الجمعيات النسوية ولا غيرهم.

6.      نرفض أي قانون من قوانين الأحوال الشخصية يخالف الشرع

7.      إن الإسلام قد أعطانا الحقوق الكاملة غير منقوصة وما تتعرض له نساء المسلمين اليوم هو نتيجة عدم تطبيق الشرع في كل مناحي الحياة وخصوصا في أحكام النظام الاجتماعي أي القانون الذي ينظم علاقة الرجل بالمرأة .... إن ما يحدث للمسلمين ومنهم النساء من جور واضطهاد مردّه عدم تطبيق شرع الله الحنيف وان أعمال القتل التي يقتل فيها نساء مسلمات سببها أمران: الأول هو الأفكار والقيم التي تتضمنها سيداو، وثانيها عدم إنزال عقوبة القتل بالقاتل العمد، كما شرع الله، ناهيك عن وجود أعمال قتل لا علاقة لها بالمرأة بوصفها امرأة، بل الأنظمة المخالفة للإسلام توجد بيئة خصبة لجريمة القتل وغيرها تجاه الرجال والنساء على حد سواء. فـأعداد القتلى من الرجال هم أضعاف أضعاف عددهم من النساء، لأن الأنظمة القائمة لا علاقة لها بالإسلام.

8.      يحمّل الحضور من حرائر فلسطين جزءاً كبيراً من المسؤؤلية عن قتل النساء إلى الجمعيات النسوية التي ترفض تطبيق أحكام الشرع على الجناه وتحرض النساء6 على التمرد و الانقلاب على قيم المجتمع الفاضلة، وتتركهن ليكونوا ضحايا .. فما يهم تلك الجمعيات هو المتاجرة بمعاناة المرأة المسلمة، وتنفيذ أجندات العار الأجنبية. -

9.      ثبت لنا أن كل هذه الجمعيات النسوية المشبوهة تعمل للدفاع عن الشاذات من النساء وليس عن المرأة ولذلك فإننا نكرر أن هذه الجمعيات لا تمثل أياً منا مطلقا

10.    . حرائر فلسطين الخليل 7\1\2020 ديوان ال الحرباوي

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

آخر الإضافات