المقالات

أصدر رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس مرسوماً رئاسياً بشأن إجراء الانتخابات العامة على ثلاث مراحل، وبموجب المرسوم ستجرى الانتخابات التشريعية بتاريخ 22/5/2021، والرئاسية بتاريخ 31/7/2021، على أن تعتبر نتائج

في شهر نوفمبر صدرت دراسة أعدّتها منظمة "مشروع مكافحة التطرف" بتكليف من وزارة الخارجية الألمانية، وتتناول الدراسة التشابك الدولي لليمينيين المتطرفين، وشملت الدراسة ألمانيا وفرنسا وبريطانيا والولايات المتحدة والسويد

مع انتهاء الانتخابات الأمريكية وفوز جون بايدن بمعظم الولايات المتأرجحة، والتي كانت تُظهر النتائج الأولية وبطاقات الاقتراع المباشر فيها قبل فرز أصوات البريد إلى فوز ترامب وبفارق كبير في بعضها، وما لحق ذلك من غضب ترامب وأنصاره

يقف مسجد ومقام النبي موسى عليه السلام على تلة بين القدس والبحر الميت، فتراه شامخا ينتظر جموع المسلمين لتحرير الأرض المباركة ومسرى النبي صلى الله عليه وسلم، كما فعلت أيام الصليبيين والمغول، وقد نقش على حجر تأسيسه أن السلطان المظفر بيبرس "مبيد الإفرنج والتتار ومقتلع القلاع من أيدي الكفار"، قد أسسه ليكون مسجدا يقام فيه ذكر الله

الراية: قررت السلطة الفلسطينية إعادة سفيريها إلى كل من الإمارات والبحرين بعد أن تم استدعاؤهما سابقا على خلفية إبرام البلدين اتفاقات لتطبيع العلاقات مع كيان يهود، هذا وقال وزير السلطة الفلسطينية ورئيس الهيئة العامة للشؤون المدنية حسين الشيخ، "إنه على ضوء الاتصالات الدولية التي قام بها رئيس السلطة محمود عباس بشأن التزام (إسرائيل) بالاتفاقيات الموقعة معها"، و"استنادا إلى ما وردنا من رسائل رسمية مكتوبة وشفوية"، بما "يؤكد التزام (إسرائيل) بذلك، فإنه سوف يتم إعادة مسار العلاقة مع (إسرائيل)، كما كان عليه الحال قبل 19/5/2020".

إن من المحزن المبكي أن يخرجعلينا بعض الكتاب أو المفكرين أو المسؤولين بمقالات وآراء يهاجمون فيها ثقافة الأمة ومشروعها التحرري العظيم،