ومضات

حكام السعودية يواصلون دفع الإتاوات لترامب ويحرمون المسلمين من خيراتهم!

  كشفت صحيفة "واشنطن بوست" الأميركية، أنّ إيرادات فندق "ترامب إنترناشيونال"، التي كانت تعاني انخفاضاً، ارتفعت بسبب حجوزات لولي العهد السعودي محمد بن سلمان.

في الوقت الذي يتدهور فيه الاقتصاد السعودي، ويعاني قطاع واسع من الناس الفاقة والعوز، وفي ظل الفقر المستشري بين المسلمين في كافة أرجاء المعمورة، يواصل سفهاء السعودية الملقبين بالحكام بعثرة أموال الأمة يمنة ويسرة بل ودفعها كإتاوات أو قرابين يتقربون بها زلفى لترامب اللعين!

إن هذا السفه والتآمر، يؤكد أن مشاكل المسلمين المعيشية ليست مشكلة اقتصادية فخيراتهم وافرة بل سببها الحكام الذين والوا أعداء الأمة وفرطوا بثرواتها وتآمروا على قضاياها فخانوا الله ورسوله والمؤمنين، ومفتاح الحل باقتلاع أنظمتهم وإقامة الخلافة الراشدة على أنقاض عروشهم.