ومضات

قطر للتطبيع عنوان، وعلم كيان يهود يرفرف في الدوحة!!

  وصل قبل أيام منتخب كيان يهود للجمباز إلى قطر للمشاركة في بطولة العالم للجمباز التي انطلقت يوم أمس، واسُتقبل الوفد بحفاوة وتشديد أمني، وقال مدير الوفد أنه سوف يتم رفع العلم وسيتم عزف النشيد الوطني لكيان يهود.

يأتي هذا التطبيع بعد وقت قصير من مشاركة منتخب كيان يهود في بطولة كرة اليد لطلاب المدارس التي أقيمت في العاصمة القطرية الدوحة.

هذا هو الوجه الحقيقي للنظام القطري، نظام عميل ينظر لكيان يهود على أنه دولة لها وجود وسيادة وعلم ونشيد وطني وليس كيانا غاصبا لأرض فلسطين، وفي نفس الوقت يحاول الخداع على نهج أسياده الإنجليز فيرسل السولار إلى قطاع غزة لدغدغة المشاعر ولأهداف سياسية مشبوهة وليس حباً وحرصاً على أهل فلسطين! فمن يحرص على أرض فلسطين ومقدساتها وأهلها لا يطبع مع من يغتصبها!!

إن أنظمة الضرار في بلاد المسلمين في العمالة والتطبيع مع كيان يهود سواء لا فرق بين السعودية وقطر أو بين مصر وتركيا.

إن الأفاعي وإن لانت ملامسها           عند التقلب في أنيابها العطب