ومضات

ما كان لترامب أن يذل تميم قطر لولا خيانته لله وخيانته لأمته

أقام الرئيس الأمريكي ترامب مأدبة استقبال أمير قطر في "Treasury Cash Room" التي كانت ذات يوم خزينة مكتظة بالعملات الذهبية والفضية والورقية بوزارة الخزانة الأمريكية! وأضاف ترامب قائلا إنه يرى الاستثمارات القطرية في أمريكا بمثابة توفير وظائف في الداخل الأمريكي! وحمد ترامب الله على قيام قطر بالتكفل بأموالها بتوسعة قاعدة العديد التي بنتها من قبل بتكلفة بلغت 8 مليار دولار!!
بلهجة ملؤها العجرفة وخالية من كل المفردات الدبلوماسية تحدث ترامب مع رويبضة قطر، وفي خطوة تنم عن استهتاره بضيفه القطري قام ترامب باستقباله في مكان مشبوه داخل وزارة الخزانة الأمريكية خلافا لكل الأعراف السياسية.
إن عجرفة تراب وإذلاله لحكام العالم الإسلامي وابتزازهم ماليا وتسخيرهم في محاربة دين الله بداعي محاربة الإرهاب ستستمر، لأنهم لا عزة ولا كرامة لهم ولا يعنيهم سوى رشوة ترامب ماليا لإبقائهم على كراسيهم المهترئة التي توشك الشعوب أن تحطمها، ولن يذل كبرياء ترامب ويدوس على سياساته القذرة سوى دولة الخلافة المنشودة برجالها العظام كما أذل الصحابي ربعي بن عامر كبرياء شبيه ترامب في الغطرسة من قبل، كسرى ملك فارس.

 

Alternative flash content

Requirements

Alternative flash content

Requirements