إصدارات حزب التحرير - فلسطين

رغم أن أهل فلسطين جعلوا اتفاقية سيداو تحت أقدامهم ولم يقبلوا بتحديد سن الزواج الذي أقرته السلطة، فخنست السلطة حيناً، وخفتت الأصوات المشبوهة التي كانت تدعو إلى تطبيق اتفاقية سيداو، تحت وطأة صوت الحق من أهل فلسطين من شمالها إلى جنوبها، من نسائها ورجالها، فنكص شيطانهم على عقبيه، ولكنه يعود مطلاً برأسه بل بجسده، ولكنها إطلالة خفافيش الليل التي تستغل العتمة.

الحمد لله رب العالمين حمداً يليق بجلاله وعظيم سلطانه، حمداً يُبلّغنا رضوانه وصحبة رسوله، والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه وبعد،

قامت السلطة وأجهزتها الأمنية صباح يوم السبت 15/2/2020 بنصب الحواجز على مدخل مدينة جنين، واتخذت عدداً من الإجراءات لمنع الوقفة التي دعا إليها حزب التحرير للتصدي لصفقة ترامب الاستعمارية،...وما إن انطلقت

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين وعلى آله وصحبه ومن والاه وبعد،

مطوية: ألم يأن للأمة وجيوشها أن تقيم الخلافة وتحرر المسجد الأقصى؟

إن جرائم كيان يهود بحق الأرض المباركة وأهلها لم تتوقف يوماً، فجرائمه تضج بها الأرض المباركة صباح مساء، في المسجد الأقصى، وفي غزة، وعلى الحواجز، قتل واعتقالات وهدم للبيوت