حزب التحرير في العالم

 

نشر موقع انترناشينال بوليسي دايجست مقالًا بعنوان "صراع إندونيسيا غير الفعّال ضدّ حزب التحرير"، تحدّث فيها عن رفض المحكمة الإدارية مؤخرًا طلب حزب التحرير إلغاء حظر الحزب الذي اتُّخِذ العام الماضي. ونُقِل عن منسق الشؤون السياسية والقانونية والأمنية، الوزير ويرانتو قوله بأنّ اتخاذ قرار حظر الحزب كان سببه عدم وجود دور إيجابي لحزب التحرير كحركة جماهيرية قانونية، لتحقيق الأهداف القومية، بالإضافة إلى وجود تناقض بين قيم الحزب والأسس التي قامت عليها الدولة والدستور الإندونيسي، معتبرًا بأن نشاطات الحزب تُشكّل تهديدًا على وحدة الجمهورية الإندونيسية.

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم ﴿شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِيَ أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ وَمَن كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ يُرِيدُ اللّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلاَ يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ وَلِتُكْمِلُواْ الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُواْ اللّهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ﴾.

 نشر موقع ريديو فري يوروب خبر اعتقال الأجهزة الأمنية الروسية لأربعة عشر عضوا من حزب التحرير في منطقة تترستان. وأفاد جهاز الأمن الفيدرالي الروسي بأنه تم اعتقال أعضاء الحزب بعد عملية مداهمة لبيوتهم الأربعة عشر، التي تقع في

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه وبعد:إلى خير أمة أخرجت للناس

نعلم أن أمريكا دولة مؤسسات وأن الخطوط العريضة لأمريكا في السياسة الدولية تحكم بها مؤسسات الحكم في أمريكا وليس شخص الرئيس فحسب، فكيف نفسر أن أمريكا عقدت الاتفاق النووي مع إيران واعتبرت انعقاده نصراً، والآن جاء ترامب

أفادت مجموعة خاركيف لحماية حقوق الإنسان من خلال موقع يونيان، رفض السلطات الروسية نقل أحد معتقلي شباب حزب التحرير للمشفى رغم تدهور حالته الصحية، حيث أكدت منظمة حماية حقوق الإنسان بأن الشاب عزيْر عبد اللطيف معتقل